نقابة المحامين تعقد طاولة مستديره حول صفقة القرن وورشة المنامة التصفويه
6/29/2019 9:07:36 AM

23-6-2019

عقدت نقابة المحامين ظهر اليوم بمقرها بمدينة غزة طاولة مستديرة حملت عنوان "صفقة القرن ومحاولات تصفية القضية الفلسطينية "وذلك ضمن سلسلة الفعاليات الوطنية التي تعقدها نقابة المحامين في المحافظات الشمالية والجنوبية تزامنا مع عقد ورشة المنامة التصفوية .
وعقدت الطاولة المستديرة بحضور مجلس نقابة المحامين الأستاذ عبد العزيز الغلاييني نائب نقيب المحامين والأستاذ زياد النجار امين السر والأستاذ علي الدن أمين الصندوق وكلا من الأستاذ شعبان الجرجير عضو مجلس النقابة والأستاذة رنا الحداد عضو مجلس النقابة .
وضمت المشاركة ممثلين عن الفصائل والقوى الوطنية والنقابات المهنية والمؤسسات القانونية وعدد من الزميلات والزملاء المحامون أعضاء الهيئة العامة .
وأستهل النقاش بكلمة نقابة المحامين قدمها الأستاذ زياد النجار أمين سر نقابة المحامين رئيس لجنة الأسرى والقدس حيث رحب بالمشاركين من كافة الفصائل الوطنية والنقابات المهنية والممثلين عن المؤسسات القانونية والحقوقية والمجتمع المدني والزملاء المحامون مؤكدا ان فعالية اليوم تأتي ضمن سلسلة فعاليات سيتم عقدها في غضون الأيام القليلة المقبلة بصورة متزامنة بين شطري الوطن لإرسال رسائل الرفض حول صفقة القرن وورشة البحرين التصفوية مؤكدا على موقف نقابة المحامين الرافض لهذه الصفقة ولكل من يقف ورائها من دول الإقليم ،مطالبا بضرورة إنهاء الإنقسام والتوحد على النطاق القيادي من اجل مواجهة هذه المؤامرة التي أصبحت تحاصر القضية الفلسطينية ووجودها.
وقام الأستاذ شعبان الجرجير عضو مجلس النقابة بإدارة الحوار بين كافة المشاركين حيث قدم الجميع مداخلات تتمحور حول التداعيات والأسباب التي مهدت للحديث عن صفقة القرن بالإضافة للمطالبات الوطنية على الصعيد الداخلي وكيفية التوحد باتجاه إجهاض الصفقة والخطوات السياسية والقانونية لذلك ،بالإضافة للعمل على الحشد الدولي والشعبي على مستوى العمل من أجل كسب التأييد في تجاه قضايا الشعب الفلسطيني وتقديم الإحتلال للمحاكمات الدولية وفي نهاية المداخلات عرض الاستاذ زياد النجار امين سر نقابة المحامين التوصيات التي خرج بها المشاركين وهي كتالي

1. الاجماع على أن منظمة التحرير الفلسطينية كممثل شرعي ووحيد للشعب الفلسطيني والتأكيد على مساندة موقف منظمة التحرير الفلسطينيه ودولة فلسطين وجميع فصائل العمل الوطني والإسلامي برفض وشجب صفقة القرن والتصدي لها بكافة السبل المتاحة وطنيا ودوليا وإقليميا.
2. العمل على ضرورة انهاء الانقسام بشكل فعلي وفوري وذلك لمواجهة الصفقة بشكل وحدوي من خلال التنفيذ الفعلي للمصالحة والتوافق على الدعوة لانتخابات رئاسية وتشريعية عاجلة.
3. توحيد فعاليات التصدي لصفقة القرن ومؤتمر البحرين بين شطري الوطن في الضفة الغربية وقطاع غزة 
4. سحب الاعتراف بالكيان الصهيوني والعمل على مقاطعة الاحتلال
5. تشجيع المقاطعة الدولية للاحتلال والعمل على رفض التطبيع .
6. التوجه للأمم المتحدة والمطالبة بدولة كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشريف وطلب حماية دولية للشعب الفلسطيني. 
7. رفض أي حل وأي صفقة لا تحقق تطلعات الشعب الفلسطيني باقامة دولته الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف وازالة المستوطنات وعودة اللاجئين واطلاق سراح الأسرى.
8. تفعيل دور نقابة المحامين واتحاد المحامين العرب في محاكمة الاحتلال أمام المحاكم الدولية .
9. تعزيز دور الاعلام ضد صفقة القرن وتكذيب ادعاء الاحتلال والادارة الامريكية
10. التأكيد على عدم قانونية هذه الصفقة ومخالفتها لكافة المواثيق والمعاهدات الدولية والقانون الدولي الانساني .
11. الدعوة للتسامح بين كافة أطياف الشعب الفلسطيني والعمل على تقوية الجبهة الداخلية للقدرة على الصمود أمام المؤامرات التي تُحاك ضد القضية الفلسطينية
12. التأكيد على أن قضيتنا سياسية ووطنية وليس اقتصادية للبيع والشراء.
13. اصدار بيان صحفي واحد وموحد وبعدة لغات من كافة النقابات والاتحادات ضد تصفية القضية الفلسطينية بصفقة القرن
14. دعوة كافة المنظمات الدولية والحقوقية ومجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة للانعقاد لاستصدار قرار بإلغاء صفقة القرن والتأكيد على أحقية الشعب الفلسطيني في تقرير المصير و إقامة دولته الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف والزام اسرائيل بتنفيذ ذلك.
15. دعوة كافة النقابات بالمشاركة الفعالة في الاحتجاجات والفعاليات المقررة ضد صفقة القرن ومؤتمر البحرين .


الفئة : بيانات ومنشورات رقم الخبر : . 300
المرفقات : لا يوجد مرفقات

شارك الخبر على صفحتك..

التعليق على الخبر